Aller au contenu principal

الغرفة الوطنية لصناعة الحليب: نحن مع تحرير الأسعار لإنقاذ المنظومة من الهلاك

الغرفة الوطنية لصناعة الحليب: نحن مع تحرير الأسعار لإنقاذ المنظومة من الهلاك

أكد رئيس الغرفة الوطنية لصناعة الحليب ابو بكر المهري في تصريح لفلاحتنا  أن الغرفة لطالما دعت رفقة بقية المنظمات الناشطة في القطاع الفلاحي إلى تحرير أسعار الحليب واعتماد وضعية السوق من فترات ذورة وأسعار الأعلاف كمؤشر، واستنكر عدم وجود تجاوب بالمرة رغم مشارفة المنظومة على الهلاك وفق قوله.

بالنسبة للمخاوف من أن يساهم اعتماد  هذا الإجراء في ارتفاع الأسعارن أكد المهري أن الأسعار ستكون في المتناول ويمكن أن تصل الى 700 و 800 مي في فترات الذروة ولن تتجاوز 1500 مي للتر في صورة غلاء اسعار الاعلاف، مشيرا الى  ان المنظومة في وضعية مزرية واذا لم يتم التعامل بجدية معها سيضطر الفلاحة الى الاستغناء عن القطيع وتكون الدولة مطالبة بتوريد الحليب بالعملة الصعبة.

 

Ajouter un commentaire

Texte brut

  • Aucune balise HTML autorisée.
  • Les lignes et les paragraphes vont à la ligne automatiquement.
  • Les adresses de pages web et les adresses courriel se transforment en liens automatiquement.