Aller au contenu principal

الدكتور انريكو بونايوتي يتحدث عن تفاصيل الاسبوع التكويني في مجال تخزين المعطيات ضمن قاعدة بيانات متطورة

الدكتور انريكو بونايوتي يتحدث عن تفاصيل الاسبوع التكويني في مجال تخزين المعطيات ضمن قاعدة بيانات متطورة

على هامش الأسبوع التكويني الذي ينظمه المركز الدولي للبحوث الزراعية في المناطق الجافة  )ايكاردا( بالمعهد الوطني للبحوث الزراعية بتونس لفائدة شركاءه الوطنيين في المشاريع البحثية التنموية ذات الاهتمام المشترك في مجال تخزين المعطيات ضمن قاعدة بيانات متطورة، أكد الدكتور أنريكو بونايوتي خبير التقييم والمتابعة بإيكاردا، في تصريح لفلاحتنا أن الأسبوع التكويني يرتكز على ثلاث محاور أساسية وهي تعليم الحاضرين كيفية النفاذ إلى المعلومة التي يحتاجونها بطرق سهلة ومبتكرة إضافة إلى تحسين جودة المعلومات المخزنة وتفعيل طرق تبويب أكثر تنظيما ومرونة وأخيرا الاشتغال على تحسين مناهج البحث عن البيانات ما ييسر اعتمادها  لاحقا في تحديد السياسات الملائمة.

وأضاف الدكتوربونايوتي أن وجوده في هذه الدورة التكوينية لا يقتصر على تقديمه لجملة من المعارف للمتكونين ،وإنما ليستفيد أيضا من خبراتهم ويتعرف إلى توقعاتهم ويعايش مدى استفادتهم من الدورة.

كما أشار محدثنا إلى أن أنه تم تأمين مثل هذه الدورات في المغرب والأردن بغاية تحسين طرق حفظ المعلومات على المدى البعيد ،مضيفا أنه يرغب في معرفة ما إذاكانت استراتيجية التعامل مع البيانات تتم بطريقة صحيحة لدى المشاركين في الدورة .وبناء عليه، سيتم ايجاد حلول بحسب نوعية الإشكالات التي تعترض الباحثين والعاملين في مجال التنمية.

وتحدر الإشارة إلى أن الأسبوع التكويني سيكون موثقا بجميع تفاصيله من مهارات وملاحظات واستنتاجات ليتم الرجوع اليه ودراسة مدى فاعلية التدريب في مساعدة المستخدمين على  تجاوز الصعاب التي كانوا يتعرضون لها سابقا من إتلافبيانات مهمة كلفتهم الكثير من الجهد لكن لم يستفيدوا منها بالطريقة المثلى بسبب عدم  تخزينها بالطرق العلمية والاحترافية .

الروابط:

https://hdl.handle.net/20.500.11766/10350

https://hdl.handle.net/20.500.11766/10351

https://data.mel.cgiar.org/

https://hdl.handle.net/20.500.11766/10348

 

Ajouter un commentaire

Texte brut

  • Aucune balise HTML autorisée.
  • Les lignes et les paragraphes vont à la ligne automatiquement.
  • Les adresses de pages web et les adresses courriel se transforment en liens automatiquement.